حبرومانسيات

كيف تنقذ علاقتك من الفشل؟ .. علاقة عاطفية وشك الانهيار

يبدو الأمر كأن علاقتك العاطفية وصلت إلي حائط سد وأنها على وشك الانهيار، ولكنك لا تريد ذلك فأنت تريد أن تسمتر في علاقتك بتلك الفتاة وتريد أن تحاول أن تنقذ ما يمكن إنقاذه، لهذا السبب أنت تبحث عن طرق لإنقاذ تلك العلاقة ولهذا السبب أنت تقرأ هذا المقال من سالوجاك الذي سوف نحاول أن نساعدك فيه على إيجاد طرق تستطيع بها أن تعود علاقتك لوضعها الطبيعي.

كيف تنقذ علاقتك من الفشل؟

عليك أن تتعامل مع هذا الأمر على أنه مرض أصاب علاقتكما، ظهرت بعض الأعراض الخفيفة في البداية فتجاهلتها واعتقدت أنها سوف تختفي من تلقاء نفسها فجميع العلاقات تحدث بها تلك المشاكل كما يصاب الجميع بأعراض البرد المعتادة، ولكن هذه المشاكل لم تتوقف من تلقاء نفسها بل ظلت تتفاقم على غير العادة وتكبر ولم يعد من الممكن تجاهلها، هذه المرحلة التي تجد فيها أن الأعراض التي شعرت بها تزداد سوءاً وتدرك أن هناك مشكلة حقيقة يجب أن تسعى لحلها عن طريق زيارة طبيب، ما يفعله الطبيب أنه سوف يقوم بتحليل الأعراض التي شعرت بها منذ البداية حتى الأعراض الخفيفة التي ظننت أنت أنها غير مهمة سوف يسأل عنها تفصيلياً، وهكذا يجب أن تفعل أنت، عليك أن ترجع بذاكرتك إلي تلك اللحظة الأخيرة التي كان فيها كل شئ على ما يرام بينكما وتبدأ في تتبع بداية المشكلات.

فربما أولى خلافاتكما كانت حول أمر تعتقد أنه تافه ولكن الأمر لا يتعلق بسبب الشجار الذي قد يكون تافهاً بالفعل بل إنه يتعلق بشعور كل منكما وقت الشجار وما الذي دفعكما للاستمرار فيه رغم أنه كان بإمكانكما تخطي الأمر بسهولة، الأمر مثل العرض الخفيف للمرض الذي يعكس أمراً خطيراً يجري في داخل جسدك.

عليك تتبع بداية المشكلة، ولكن أيضاً عليك سؤال شريكتك عن اللحظة التي تعتبرها هي بداية المشكلة، فربما بدأ الأمر بالنسبة لها قبلك بوقت طويل وربما بعدك أيضاً، وهذا لن يتم إلا إذا اعترف كل منكما بوجود مشكلة حقيقية بشأن علاقتكما، وأراد كل منكما حلها بصدق، فإن كان أحدكما أو كلاكما لا يريد الاستمرار في تلك العلاقة فلن يجدي ذلك، فيجب أن يكون الجهد المبذول لإصلاح تلك العلاقة مشتركاً بينكما.

بعد تحديد الوقت التي بدأ الأمر فيه عليكما أن تصارحا بعضكما البعض ويبوح كل منكما بمكنونات صدره وأن تتحدثا بشأن جميع الأمور التي لم تتحدثا عنها من قبل وتلك الأمور الأخرى العالقة بينكما، سوف تجد مثلاً أن الأمر يبدأ عند اعتقادك أنها منجذبة لشخص آخر عاملته بلطف في وقت ما في الماضي وسوف توضح لك الأمر وتتفقا على بعض الأمور بشأن ذلك، وربما بدأ حين اعتقدت هي أنك تتجاهل وجودها في حياتك فتصحح لها ذلك الاعتقاد وهكذا يمكن حل تلك المشكلات بالتعبير الصريح عن المشاعر والأفكار، فإن لم ينجح الأمر يمكنكما استشارة متخصص ونأمل أن يساعدكما في ذلك.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق