رومانسياتزواج

صفات تكرهها الزوجة في زوجها .. تجنب فعلها

إن التفاهم يعد من أسس العلاقة الجيدة، فيجب على كل طرف أن يحذر من أفعاله التي قد تنفر شريكه منه، فالرجال يمتلكون الكثير من الخصال الجيدة مثل الشهامة، النخوة، الكرم وغيرها، ولكن هناك بعض الخصال الأخرى، والتي قد تسبب بعض المشكلات، وفيما يلي نعرض بعضًا منها.

حب التملك والسيطرة

في الواقع تلك الصفة تعد الأكثر ترويعًا لدى النساء، فيمكن للسيدة أن تغض النظر عن كل المميزات الأخرى، وتطلب الانفصال لأجل هذا الغرض، والتحكم هو الأكثر شيوعًا بين الرجال، فيتم تقييد حرية المرأة وكأنها في سجن، وذلك ما يجعلها تكره كل شيء يتعلق بهذا الرجل.

البخل والحرص الشديد

يتميز الكثير من الرجال بالكرم، ولكن البعض يفضل ادخار المال بشكل مبالغ فيه، فهناك مواقف يجب على الذكر الانفاق فيها، ولا عيب أبدا في الفقر لكن إن كان الزوج بمقدوره الإنفاق ولم يفعل، فذلك يعد سبب رئيسي لكره المرأة له.

الكذب

لا تفضل النساء العيش مع الرجل الكاذب، حتى وإن كانت بقية صفاته حسنة، فهذه الصفة تفقد شريكتك الثقة بك، ومن المستحيل أن تستمر علاقتك بها على هذا المنوال.

الغيرة

تعد الغيرة من الصفات المحببة، فهي دليل قوي على استمرار الحب، ولكنها قد تعد كارثة إذا تمادى الرجل في ذلك، فبعض الرجال تتخذ الغيرة وسيلة لمنع النساء من العمل، أو ارتداء بعض الملابس، وقد يصل الأمر لمنعها من الخروج بمفردها، ومن المؤكد أن هذا ما سيدمر علاقتكما عاجلًا أم آجلًا.

عدم الاقتناع بقدراتها

المرأة دومًا ما تعاني من اضطهاد بداخل المجتمع، وإن حدثت تلك التفرقة بينها وبين شريكها، سيكون هذا سببًا رئيسيًا في كرهها له، لذلك عليك أن تدعمها إن كانت تعمل، وتساعدها إن رغبت في تحقيق كيانها الخاص، وإن فعلت ذلك فالمرأة عاطفية بطبيعتها، ولن تنسى ما قدمته لها أبدًا.

الفوضى وعدم تحمل المسؤولية

الكثير من الرجال لا يهتمون بالنظافة الشخصية، أو بنظافة المكان من حولهم، وهذا ما يشكل عبئًا كبيرًا على الزوجة، فهي ستتحمل مهمة النظافة وحدها، وأيضا هناك من يظن أن مهمته في الحياة هي العمل فقط؛ لكسب المال، فلا يشترك في تربية الأطفال، ولا يساهم في أي من أعمال المنزل وهو يظن أن زوجته راضية بهذا، ولكن الواقع يكمن في أن النساء لديهن قدرة عالية على التحمل ولكنها محدودة، فإن تجاوزت الحد، فلن ترى أشياء ترضيك حقًا.

الإهمال

تلك الصفة شائعة بين الرجال، فأغلبهم يهتم بمشاهدة المباريات، واعتبار أن المنزل هو عبارة عن فندق للنوم، وتناول وجبة جيدة، فهو حتى لا يهتم إن كان سيتناولها بمفرده أم برفقتهم، ولم يفكر يومًا في مشاركة أسرته؛ لفعل شيء مفيد، أو الجلوس برفقتهم و قضاء بعض الوقت الممتع، هذا ما يُسبب تفكك الأسرة، ويجعل امرأتك تنفر من سلوكك، وتمقت المعيشة برفقتك.

البرود العاطفي

تلجأ المرأة لكره شريكها إذا شعرت منه بالثِّقل، فالرجل بعد الزواج لا يهتم كثيرًا للأمور العاطفية بينه وبين زوجته، كما أنه يلجأ أيضًا للاستخفاف من مشاعرها تجاه بعض الأشياء التي قد يراها سطحية، مما يشعرها بأنها غير مهمة، فعليك أن تتجنب هذا، حتى وإن كنت منشغلًا فلا تظهر لها شعورك بالملل منها، ولكن قم بشرح الأمر بصورة بسيطة.

علاقتك بشريكك ليست أمرًا سهلًا، وعلى كلًا منكم أن يجتهد ليسعد شريكه، ولا مانع من بعض التضحيات بين الزوجين؛ لكي تستمر حياتنا بشكل أفضل، وبدون المرور بالعقبات التي تعرقل علينا حياتنا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق