حب

ما الذي يجعل نهاية علاقة صداقة أو حب مؤلمة و لماذا يصعب علينا الفراق ؟

ما الذي يجعل نهاية علاقة صداقة أو حب مؤلمة، ولماذا يصعب علينا الفراق ؟ سؤال يسأله كل شخص مجروح أو موجوع من إنهاء علاقة كانت له كل شيء، فالحب هو السعادة، والفراق ألم وقهرة قلب كبيرة، كل العلاقات التي نعيشها في الحياة تبنى على الحب والحب يعني الصدق والاحترام، لكن لسبب ما تنتهي العلاقة تلك صداقة كانت أو حب بين طرفين شاب وفتاة، فلماذا تنتهي، دعونا نلقي نظرة على أسباب انتهاء العلاقات بين الناس.

أسباب انتهاء العلاقة العاطفية

  • الغيرة المفرطة بين الطرفين.
  • الإهمال يقتل الحب، لأن الحب اهتمام.
  • العتاب المتكرر.
  • فرض الرأي.
  • عدم الاحترام، أول عامل ينهي علاقة عاطفية بين شاب وفتاة هو قلة الاحترام.
  • الكذب والعنف أي التلفظ بكلمات سيئة والضرب.
  • الكبرياء يقتل الحب.
  • عدم الاعتراف بالخطأ.
  • الغرور وعدم الاعتذار.
  • البخل. 

أسباب انتهاء الصداقة

  • الغيرة هي أول عامل ينهي علاقة صداقة بين اثنين، غيرة عمل اثنان من الأصدقاء يعملون معا واحد منهما يعلو والأخر كما هو يحدث غير بينهما إن لم يكن على الحب قوي، ويتحكم الطرف الآخر في الغيرة التي بداخله.
  • عدم الصدق.
  • التخلي عن الصديق في وقت الشدة، فهناك حكمة معروفة تقول الصديق وقت الضيق.
  • عدم حفظ أسرار صديقك، وإفشائها للعامة.
  • الحقد من النجاحات التي يحظى بها صديقك.

ما الذي يجعل نهاية علاقة صداقة أو حب مؤلمة، ولماذا يصعب علينا الفراق

هذا السؤال إجابته تتلخص في أن كل شخص فتلك الحياة سيمر عليه لحظات فراق، بسبب عدم توافق بينه وبين الآخر في الحب أو في الصداقة، ولحظة الفراق تكون مؤلمة لأن هذا الشخص مازال له بقايا حب في قلوبنا، لكن الأسباب التي قمنا بذكرها في الفقرات السابقة تجعل لحظة الفراق محتومة ولابد منها لأن الحب مع كل تلك الأسباب التي ذكرناها تجعل استمراره مستحيل، أما في حال تم فراقك بدون سبب فاعلم أن الشخص الآخر لم يكن يحبك من الأساس وإنما أنت مجرد لعبة بالنسبة له يتسلى بها ولم يقدر مشاعرك على الاطلاق، فاشغل نفسك بالقراءة أو بالرياضة أو بالذهاب لجلسات اجتماعية مع العائلة أو مع الأصدقاء في النادي، حتى تنسى هذا الشخص الذي أرهق مشاعرك واستنزف كل طاقة الحب التي بداخلك ليتلاعب بها.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق