حبرومانسيات

كيف تعرف أنك من أولويات يوم حبيبك؟ … الطرق المختلفة لإظهار الحب

من أجمل الأمور في علاقات الحب أن تشعر بالاهتمام من حبيبك وأنك من أولويات يومه دائماً وأنه يحرص على التواصل معك والاهتمام بك وإشعارك بوجوده وحبه حتى مع ازدحام الحياة اليومية وإرهاق العمل أو الدراسة.

كيف تعرف أنك من أولويات يوم حبيبك؟

ويختلف الناس في طرقهم لإظهار الحب والاهتمام فهناك من لا يستطيع الاهتمام بأكثر من أمر في آن واحد فحين يكون في العمل لا يستطيع أن يظهر أية نوع من الاهتمام بحبيبه ويكون جافاً حاداً في كلامه إن اضطر للحديث خارج العمل وهذا لأنه لا يسعه التركيز في أكثر من أمر واحد فقط ولكن هذا لا يعني أنه لا يهتم بحبيبه أو شريكه على الاطلاق، فهذا النوع من الأشخاص حين يكون جالسا مع حبيبه أو وسط اصدقائه أو أقاربه لن يرحب بمكالمات العمل وسوف يكون كل تركيزه منصب على التواصل مع الشريك وقضاء وقت ممتع معه.

وهناك من يستطيع أن يظهر اهتمامه في جميع الأوقات وهو شخص محظوظ لامتلاكه هذه المهارة وكذلك فإن حبيبه محظوظ لأنه سوف يحصل على كل ما يريد من اهتمام طوال الوقت، ففي الصباح سوف يجد رسائل نصية جميلة ومليئة بالحب والتفاؤل كي يبدأ يومه مبتسماً ومقبلاً على الحياة، وفي منتصف ساعات النهار وسط زحام ومتاعب العمل أو الدراسة سوف يتلقى مكالمة من حبيبة ذاك يخبره فيها كم يحبه وكم يشتاق إليه فتتزلل أمامه الصعوبات ويستعيد نشاطه ويصبح أكثر انتاجاً في عمله، وحين يقع في مأزق ويحتاج لمن ينقذه ويتصل بشريكه يجده حاضراً وعلى استعداد للقدوم إليه ومساعدته في ما يحتاج، وكذلك إذا مرض واحتاج لمن يعتني به، فحبيبه دائماً على اتصال به ويهتم بكل أموره ويشاركه حياته، وأيضاً تجد هذين الحبيبين يمكثان أطول وقت ممكن سوياً ويفضلان صحبة بعضهما البعض على صحبة الاصدقاء والأقارب وتجدهما يتحدثان كثيراً عبر الهاتف ولا تنقطع بينهما الرسائل النصية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حتى في نهاية اليوم يحرصان على إنهاء كلامهما ببعض العبارات اللطيفة الدالة على الحب والاهتمام ويتمنى كل منهما للآخر ليلة سعيدة ونوماً هنيئاً.

هذه هي الأشياء التي تدل أن حبيبك يجعلك من ضمن أولويات يومه، ولكن إن لم تحدث مثل تلك الأمور في علاقتك فلا تعتقد أنك لست مهماً كفاية لدى حبيبك فالاشخاص يختلفون كثيراً في طرقهم لإظهار الحب والاهتمام، فإن كنت تشعر أنك لا تحظى بالاهتمام الكافي من شريكك فلا تتردد في الحديث معه عن ذلك وإخباره أنك تحتاج إلي أن تشعر باهتمامه أكثر من ذلك، لا تقارنه بشخص آخر ولا تقارن علاقتكما بعلاقة شخصين آخرين فهذا خاطئ ولا تطلب منه أن يحاكي معاملة شخص ما لحبيبه في معاملتك فهذا لن ينجح وسوف يجعله يشعر أنك غير راضٍ عنه وتريد أن تكون مع شخصٍ آخر.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: