حبرومانسيات

قواعد أساسية للحفاظ على علاقة حب ناجحة , رومانسيات جديدة

رغم أهمية الحب في العلاقات العاطفية وكونه شيئاً أساسياً في جميع العلاقات الناجحة، فإن الحب وحده لا يكفي لإنجاح العلاقات العاطفية، وهذا سوف يخبرك به أي شخصين ناضجين واقعين في الحب، فلم يكن الحب بينهما دائماً بنفس القوة وتعرضا لكثير من المشاكل وكان ولايزال بينهما خلافات ويتشاجران على عدة أمور، وأنهما مرّا بفترات من الملل والفتور، وأنه من أجل التغلب على جميع تلك المصاعب توجب على كل منهما أن يبذل جهداً كبيراً وأن يقدم بعض التضحيات من أجل الطرف الآخر، فلا تعتقد أن وجود الحب كافي للحفاظ على العلاقة بل يجب أن تعزز ذلك الحب بعدة أمور أخرى نتناول بعضاً منها في هذا المقال.

تقبل الطرف الآخر كما هو وتقديره

يمكنك أن تقع في حب أحدهم لعدة أسباب ولاتزال تحاول تغييرهم وتحويلهم لما تعتقد أنت أنه أفضل ولا تريد أن تتقبلهم كما هم دون محاولات تغيير وهذا خاطئ فلا يفيد التغيير الذي لا يكون نابعاً من داخل الإنسان، كما أنه سوف يجعل حبيبك يشعر بالرفض وأنك لا تحبه وأنه ليس جيداً بما فيه الكفاية وهذا سوف يكون حدثاً واحداً من ضمن سلسلة من الأحداث التي سوف تؤدي إلي فشل تلك العلاقة وانتهائها، فعليك أن تحرص على تقبل حبيبك كما هو وأن تظهر له التقدير والاحترام وأن تتصالح مع اختلافه عنك وترى جوانب ذلك الإيجابية فهذا من شأنه أن يجعل علاقتكما أقوى ويضمن نجاحها.

تمر العلاقات بفترات ازدهار وفترات ركود

عليك أنت وحبيبك أن تعيا ذلك جيداً فلا تتخليا عن محاولة إنجاح العلاقة إن مررتما بإحدى فترات الركود، ولا تيأسا وتتوقفا عن المحاولة عند المرور ببعض الخلافات والمشاكل، فهذا جزء أساسي مهم في جميع العلاقات ويمكن إن أحسن الطرفان التعامل مع الأمر أن يكون له تأثير إيجابي عظيم على العلاقة.

استخدام نحن بدلاً من أنا وأنت

الكلمات التي تستخدمها في حديثك تعبر عما يدور بداخلك، فإذا كنت سعيداً مرتاحاً في تلك العلاقة سوف تندمج تماماً مع شريكك وتراه جزءًا أساسياً في حياتك لا يمكن الاستغناء عنه أو الحياة بدونه، فلن يعود هناك أنت وهو بل سوف تكونا مقربين للغاية وتعبران عن نفسكما كأنكما شخص واحد وتضعان في الاعتبار دائماً رأي الطرف الآخر وما سوف يكون رد فعله تجاه جميع الأمور في حياتك.

التعبير عن الامتنان باستمرار

الشعور بالامتنان والتعبير الصريح عنه من أهم القواعد التي تحافظ على داوم العلاقات، فبدون إظهار الامتنان سوف يشعر شريكك أنك أصبحت تراه شخصا مضموناً في حياتك ولست مضطراً لمحاولة ارضاؤه أو إسعاده أو الابتعاد عن مسببات حزنه.

احترام المساحة الشخصية للشريك

يجب أن يحرص الشريكان على خصوصية كل منهما وأن يكون هناك حدود للمساحة الشخصية لأنه من الصحي أن يحظى الإنسان بوقت خاص به وحده من وقت لآخر بعيداً عن الشريك أو الأصدقاء.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق