حبرومانسيات

علامات الحب الحقيقي , ابتعد عن الشخص الخادع إلى الأبد

يصعب العثور على الحب هذه الأيام خاصة الحب الحقيقي الذي يدوم إلي الأبد ويقف ثابتاً أمام جميع العقبات والتحديات، وبسبب ذلك يرضى الكثيرون بالحب الزائف ويخدعون أنفسهم به، فإن عثرت على حب حقيقي في هذا العصر فأنت شخص محظوظ بالفعل، ولكن كيف يمكنك أن تعرف إن كان ذلك الحب حقيقياً أم لا؟ وهل أنت واقع في الحب بالفعل أم أنك تتوهم ذلك وتخدع نفسك كي لا تصطدم بحقيقة مؤلمة؟ في هذا المقال سوف نحاول أن نساعدك لمعرفة علامات الحب الحقيقي ونتمنى لك في النهاية أن تعثر عليه، فإليك بعض خصائص سالوجاك للحب الحقيقي.

الاحترام المتبادل في العلاقة

فمن أهم علامات الحب الحقيقي أن يكون هناك احترام متبادل بين الطرفين، وهذا يشمل احترام الرأي والرغبات والخصوصية، فمن يدعي الحب من أجل غرض ما لن يتمكن من إظهار الاحترام الكامل للطرف الآخر، فتجد شاباً يحاول حمل فتاة على فعل ما تكره ويستخدم في ذلك الابتزاز العاطفي ويجعلها تشعر بالذنب تجاهه حتى يحصل على ما يريد فقط، فهو لا يحبها ولا يحترم رغباتها، كذلك تجد فتاة تصر على نعت حبيبها بالخائن وتريد أن تحصل على الرقم السري لهاتفه وحساباته على مواقع التواصل الاجتماعي رغم أنه يعتبر ذلك انتهاكاً للخصوصية، فهي لا تثق به ولا تحترم خصوصيته وهذا يدل على أن الحب بينهما ليس حقيقياً.

إنهاء العلاقة ليس خياراً مطروحاً

حين يعتبر كل من الحبيبين أن الطرف الآخر جزءًا ثابتاً أساسياً في حياته لا يمكن الاستغناء عنه، فالرابط بينهما أصبح يرقى إلي مستوى روابط الدماء والروابط العائلية، وعند حدوث الخلافات والمشاحنات لا يفكر أحدهما في إنهاء العلاقة للهروب من كل تلك المشكلات الدرامية، بل يشعر أن جزءًا كبيرًا هاماً من حياته قد تعطل ويحتاج للإصلاح الفوري حتى يستطيع أن يكمل حياته في سلام، فالحياة بالنسبة لمن يعرف الحب الحقيقي لا تستقيم بغير الحبيب فبالنسبة له ذلك الشخص لا يمكن استبداله بأية حال من الأحوال ولا يمكن تخيل الحياة والمستقبل بدونه.

بالحب الحقيقي تصبح فرداً من العائلة

من يعثر على الحب الحقيقي مع شريكه سوف يضم ذلك الشريك تلقائياً إلى عائلته والأشخاص الأهم في حياته، وإن واجهوه بالرفض أو الاعتراض سوف يتخذ صف حبيبه ويصر على أن يتقبله جميع أفراد العائلة وأن كونه فرداً من العائلة أصبح واقع ولا مجال للنقاش في ذلك الأمر، وسوف يحرص على أن يجعلهم يحبونه ويرون صفاته الحسنة كما يراها هو.

تقبل حبيبك لجميع عيوبك

من علامات الحب الحقيقي أن تقبل حبيبك بكل عيوبه وأن تعرف كيفية التعامل معها دون أن تشير إليها وتجرحه، فحتى حين تنزعج منه لن تسارع إلي نعته بالصفات السلبية وتوبيخه على ما فعل بل سوف تتفهم دوافعه وتشرح له انزعاجك وربما تعملان سوياً على تحسين تلك العيوب دون ممارسة الضغوطات على أحدكما الآخر.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: